بيان الكتلة الكردية بخصوص الأحداث الأخيرة في تل أبيض


الكتلة الكردية في المجلس الوطني السوري تدين أعمال القتل و الخطف و التهديد و الإهانة و الاستيلاء على الممتلكات الخاصة و المحاسبة على الهوية التي تمارسها بعض الجماعات المتطرفة و الإسلاموية بحق المواطنين السوريون الكرد في تل أبيض و تعمل على تبرير ممارساتها الإرهابية بحشد مذهبي و طائفي مقيت .
إن هذه الممارسات لا يمكن القبول بها بأي شكل من الأشكال لأنها تهدد الوحدة الوطنية و التعايش بين مختلف المكونات و تسعى إلى شق الصف و تبديد طاقات الثورة عوضا عن توحيدها و تركيزها .الأمر الذي يسعى إليه النظام منذ بداية الثورة لذلك فإننا نستنكر كل من يمارس هذه الأعمال بحق المدنيين و نتهم من يمارسها بتنفيذ أجندة النظام و مشاريعه لتقسيم الشعب و الوطن .
لذلك نرى أنه من الواجب على جميع القوى الوطنية استهجان و إدانة هذه الأعمال و ردود الفعل المترتبة عليها وعدم تحميل المدنيين وزر الخلاف بين فصائل متهمة أصلا بتبعيتها للنظام، والحذر كل الحذر من إعطاء أبعاد طائفية أو دينية أو لهذه الخلافات . إن الركون إلى صوت العقل و ال

حكمة, و معالجة كل المشاكل بالحوار البناء بمشاركة كافة الفعاليات الاجتماعية و الثقافية و السياسية لهي صمام الأمان والضمان الوحيد للسلام والعيش المشترك بين أبناء المنطقة

الخلود لشهدائنا
الشفاء لجرحانا
الحرية لمعتقلينا
و النصر لثورتنا
الكتلة الكردية في المجلس الوطني السوري
مشاركة
هل اعجبك هذا الموضوع ؟

رجاء تجنب استعمال التعليقات لبث روابط إعلانية. كذلك ننبه إلى ضرورة الالتزام بصلب الموضوع و عدم الخروج عليه وشكرا

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة SaTaLaItE ©2010-2013 | ، نقل بدون تصريح ممنوع . Privacy-Policy| اتفاقية الاستخدام | إتصل بنا

كما شوهد على