جبهة الأكراد تؤكد : المتطرفين خانوا الصلح والاتفاقية في تل أبيض

تم اتفاق صلح بين جبهة الأكراد والدولة الاسلامية في العراق والشام
وعلى اثرها تم اطلاق سراح المدنيين حيث كانت الغالبية العظمى أكراد تل أبيض
وتم اطلاق سراح أمير الدولة الاسلامية أبو مصعب
لكن بعد اطلاق سراح الأمير خانوا الصلح والاتفاقية
حيث أعادوا خطف مدنيين ووصل عددهم هذه المرة لأكثر من 60 شخص بينهم نساء وأطفال وشيوخ
كما قاموا بحرب همجية ضد الاكراد العزل داخل تل أبيض وقاموا بسرقة المنازل على اساس انها غنائم كما قاموا بتفجير للمنازل بعد سرقتها
تم خطف وتهجير جميع الكورد من تل أبيض وحولوها لطائفية
مع انتشار كثيف للقناصة في تل أبيض
السيطرة للدولة الاسلامية في تل أبيض
أما عناصر جبهة الأكراد فهم الآن متمركزون في اليابسة وتقوم الدولة بقصف القرية بالدبابات
حصيلة الاشتباكات في اليابسة أكثر من 30 قتيل من الدولة الإسلامية وخمسة شهداء من جبهة الأكراد
كتائب عديدة من الجيش الحر تشارك الدولة الاسلامية في الحرب البربرية ضد المدنيين هناك
21- 7- 2013
الجيش السوري الحر - جبهة الأكراد
مشاركة
هل اعجبك هذا الموضوع ؟

رجاء تجنب استعمال التعليقات لبث روابط إعلانية. كذلك ننبه إلى ضرورة الالتزام بصلب الموضوع و عدم الخروج عليه وشكرا

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة SaTaLaItE ©2010-2013 | ، نقل بدون تصريح ممنوع . Privacy-Policy| اتفاقية الاستخدام | إتصل بنا

كما شوهد على