ي ب ك: مقتل 39 مسلحاً واستشهاد مقاتلان من وحداتنا

أصدرت القيادة العامة لوحدات حماية الشعب بياناً بصدد الاشتباكات الأخير التي جرت في منطقة عفرين وتربه سبيه بين وحداتهم والمجموعات المسلحة التابعة لتنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام، حيث أفاد البيان عن مقتل 27 مسلحاً من تلك المجموعات في عفرين و12 في منطقة تربه سبيه، فيما فقد مقاتلان من وحدات حماية الشعب لحياتهما.
وجاء في بيان القيادة العامة لوحدات حماية الشعبYPG  "بالرغم من الهدنة التي كنا قد اعلناها بمناسبة  مطلع عيد الفطر الا ان الجماعات الاسلامية المتطرفة المتمثلة بالدولة الاسلامية في العراق والشام وجبهة النصرة كثفت من هجمتها على المناطق الكردية في غرب كردستان. حيث قامت هذه الجماعات بفتح جبهة جديدة على المناطق الكردية في عفرين بغية الدخول اليها واحتلالها، حيث نشبت اشتباكات عنيفة بين وحداتنا وهذه الكتائب ظهيرة امس عندما حاولت اقتحام منطقة  قلعة سمعان وقرية باصوفان في ثلاث محاولات فاشلة بعد أن تصدت وحداتنا لهم واجبرتهم على التراجع بعد ان قتلت منهم 27عنصرا".

وافاد البيان أن الاشتباكات تواصلت" في قريتا مظلومة وجيلكي التابعة لمنطقة تربه سبيه، حيث حاولت هذه الكتائب اقتحام قرية جيلكي وقامت وحداتنا بالتصدي لهذه الهجمات وقتلت منهم 12عنصرا بالاضافة الى وقوع العشرات من الجرحى".
واشار البيان أنه "وخلال هذه الاشتباكات استشهد مقاتلين من وحدات حماية الشعب بعد مقاومة بطولية".
ونوه البيان "ان اصرار هذه القوة الظلامية والمتطرفة في الهجوم على غرب كردستان وتوسيعهم لجبهات القتال يدل على مدى قبح نيتهم لتنفيذ اجنداتهم الظلامية".
وأختتم البيان بالقول "اننا في وحدات حماية الشعب YPG سنبقى اوفياء مدافعين عن شعبنا وقيم شهدائنا الابرار وسنبقى مع شعبنا مدافعين عن مناطقنا في وجه هذه الهجمات".
مشاركة
هل اعجبك هذا الموضوع ؟

رجاء تجنب استعمال التعليقات لبث روابط إعلانية. كذلك ننبه إلى ضرورة الالتزام بصلب الموضوع و عدم الخروج عليه وشكرا

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة SaTaLaItE ©2010-2013 | ، نقل بدون تصريح ممنوع . Privacy-Policy| اتفاقية الاستخدام | إتصل بنا

كما شوهد على