إنتهاء صلاحية المجلس الوطني الكوردي ، والأعضاء الذين حضروا الإجتماع قرأوا فاتحة الرحمة عليه

عقد المجلس الوطني الكردي في سوريا، اجتماعه على مدار الأيام الثلاثة الماضية، الجمعة والسبت والأحد 16 و 17 و 18 / 8 / 2013   تم وشرح فيها مجمل القضايا والعوائق التي تعترض سير عمل المجلس الوطني الكوردي وشُكلت  لجنة لادارة الجلسات. 
وقد اتخذت في هذه الجلسات جملة من القرارات الهامة، 
ومن اهم تلك القرارات التي اتخذت في الاجتماع هي: 
انسحاب أطراف المجلس الوطني الكوردي من الأطر السياسية الاخرى، وفقاً لهذا البند يصبح حزبي آزادي بشقيه ” أوسو وجمعة” امام مفترق طرق, اما الانسحاب من المجلس الوطني السوري أو يتم تجميد عضويتهما  في المجلس الكوردي حسب القرار. الجدير بالذكر أن حزب  آزادي  جناح مصطفى جمعة ممثَل  في المجلس الوطني السوري بالسيد بشار امين والذي هو عضو الكتلة الكوردية في المجلس الوطني السوري، و جناح مصطفى اوسو منضوي أيضاً تحت راية المجلس الوطني السوري ولهم ممثلين هم   حسين جولي مسؤول أوروبا، والسيد خليل كرو المقيم في السويد وهنا يصبح حزبي آزادي امام محطة سياسية ربما تكلفهما الكثير،  الآ وهي اما انسحاب من المجلس الوطني السوري او يتم تجميد عضويتها وطردهما من المجلس الكوردي. 
 و بذكر بان طرف كوردي ثالث في المجلس الوطني السوري وهو  تيار المستقبل الكردي ولديه ثلاثة ممثلين في الكتلة الكردية، لكنه ليس عضو فد المجلس الوطني الكوردي، وبذلك يعتبر تيار المستقبل ممثلاً أيضاً بالائتلاف السوري المعارض, حيث أن الكتلة الكوردية لديها ممثلين في الهيئة السياسية للائتلاف هما عبد الباسط سيدا ومنى مصطفى. وقد قبل طلب تيار المستقبل بالرفض بالانضمام الى المجلس الوطني الكوردي بسبب رفض الاخر الانسحاب من المجلس الوطني السوري والائتلاف السوري المعارض 
 قرر المجلس  تفعيل الهيئة التخصصية في المجلس الوطني الكردي التي تعمل تحت مظلة الهيئة الكوردية العليا مطالبة  مجلس غرب كردستان بتنفيذ اتفاقية هولير ومحذرة من  استخدام اسم الهيئة الكردية العليا من اي طرف كان قبل تفعيل عمل الهيئة مهددة باي تأخير   في  تفيذ القرارات  لمدة اسبوعين يتم اخبار راعي الاتفاقية بما جرى  
كما قرر الاجتماع توجيه رسالة خطية الى مؤتمر جنيف 2  و    كلفت لجنة خاصة بذلك بعد اجراء تعديلات اللازمة على قراراتها 
كما تم الاقرار  بفتح باب الحوار مع المعارضة والائتلاف للانضمام اليها في حال قبول الاقرار  الدستوري بالشعب الكردي وحقوقه القومية وفق العهود والمواثيق الدولية  ,  وانتهى الاجتماع باقرار موعد انعقاد مؤتمر المجلس الوطني الكردي الثالث في 26/10/2013  و تم تأجيل الجلسات في المجلس الكردي الى 6/9/2013 للبت في تشكيل اللجان جميعا
مشاركة
هل اعجبك هذا الموضوع ؟

رجاء تجنب استعمال التعليقات لبث روابط إعلانية. كذلك ننبه إلى ضرورة الالتزام بصلب الموضوع و عدم الخروج عليه وشكرا

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة SaTaLaItE ©2010-2013 | ، نقل بدون تصريح ممنوع . Privacy-Policy| اتفاقية الاستخدام | إتصل بنا

كما شوهد على