العيسى: يجب تقليص عدد الأحزاب الكوردية في سوريا

أكد صحفي وناشط كوردي على ضرورة إعادة هيكلة الخارطة السياسية الكوردية في سوريا لإنهاء حالة الإنقسام والتشرذم وتقليص العدد الكبير للأحزاب, وذلك في سبيل المصلحة القومية والوطنية, داعياً جميع الأطراف تشجيع اية عملية وحدوية بين الأحزاب الكوردية.
وقال مكسيم العيسى في تصريح لـNNA, تعليقاً على دعوة سكرتير الحزب الديمقراطي التقدمي في سوريا لحزب المساواة الكوردي لإعادة لم شمل الحزبين وعودة المساواة للتقدمي, ان هذه الدعوة خطوة في الإتجاه الصحيح, وذلك لإعادة رسم الخارطة المبعثرة والمتشرذمة للأحزاب الكوردية, حفاظاً على المصلحة القومية والوطنية.
وأضاف العيسى ان افضل حل لإعادة رسم الخارطة السياسية الكوردية, هي إعادة الوحدة بين البعض منها للوصول إلى عدد من الأحزاب لايتجاوز الخمسة, لتسهيل عملية إتخاذ القرار وترشيق الحركة السياسية وتسريع عملية الحوار والمفاوضات فيما بينها بخصوص المواضيع المصيرية .
ودعا الصحفي والناشط السياسي, جميع الأطراف والنشطاء لتشجيع اية عملية وحدوية بين الأحزاب الكوردية, مؤكداً على ضرورة ان تكون مرجعية جميع الأحزاب هي الشعب الكوردي في سوريا بعيداً عن اية محاور خارجية.
وكان عبدالحميد درويش سكرتير الحزب الديمقراطي التقدمي الكوردي في سوريا, قد دعا حزب المساواة الكوردي والذي إنشق عن التقدمي في وقت سابق, إلى العودة للحزب الأم.
وتأتي دعوة سكرتير الحزب التقدمي, بعد توحيد جناحي الحزب الديمقراطي الكوردي (البارتي) مؤخراً.
مشاركة
هل اعجبك هذا الموضوع ؟

رجاء تجنب استعمال التعليقات لبث روابط إعلانية. كذلك ننبه إلى ضرورة الالتزام بصلب الموضوع و عدم الخروج عليه وشكرا

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة SaTaLaItE ©2010-2013 | ، نقل بدون تصريح ممنوع . Privacy-Policy| اتفاقية الاستخدام | إتصل بنا

كما شوهد على